الأحد، 25 أبريل، 2010

توضيحات

مش عارف ليه عايز اكتب الكلام ده أو ليه جه على بالي بس قلت أكتبه لنفسي على الأقل




الدين

مش عارف ليه ناس تاعبة نفسها و كل موضوع يتطرح يتقلب مسلم و مسيحي كأننا في حرب ...حاجة بتغيظني أوي موضوع قبطي دي لما بيخصصوها للمصريين المسيحيين مع إن صوتي إتنبح إن قبطي يعني مصري يعني ليها دلالة قومية مش دينية ...بس نقول إيه ...يعني مصر فيها ٨٠ مليون قبطي ...اغلبهم أقباط مسلمين و الباقي أقباط مسيحيين ...بس يظهر إن فيه ناس ليها مصلحة إن الجهل يفضل سيد الموقف ...

فيه ناس عايزة تقنعني إن الإلحاد هو الحل و دول زي بتوع الدين هو الحل ...عن نفسي قريت في الاتنين ...الإلحاد ممكن يكون مناسب لناس بس مش مناسب ليا لأنه فشل إنه يقنعني إن كل حاجة جت بالصدفة ....أما الدين فده إقتناع شخصي بيني و بين ربنا وحده ما حدش له علاقة بيه ...بس للي عايز يعرف أنا مصري مسلم ...لا سني و لا شيعي ...مسلم و بس ...رأي إن كل واحد ينام على الجنب اللي يريحه هو مش اللي يريح الناس ...اللي عايز يبقى مسلم حر ...و اللي عايز يبقى مسيحي أو بهائي أو حتي ملحد هو حر ....كل واحد يختار أنا مش ربنا عشان أحاسب الناس ...لأن إذا كان ربنا موجود يبقى متطلع على كل واحد و أفعاله و لو مش موجود يبقى ليه كل المشاكل ديه ؟

مابحبش الناس اللي عاملة أوصياء على العالم بإسم ربنا و لا الناس اللي متفرغة تطلع القطط الفطسانة في معتقدات غيرها بإسم الثقافة ...كل واحد حر ياخد الطريق اللي هو عاوزه ....لأن الكلام ده بصراحة غتاتة و ما لو ش معني أصلاً ....



السلطة

أنا بكره السلطة بكافة انواعها بس باحترم القانون ...لأني شايف إن كل السلطات في مجتمعنا هدفها السيطرة على المواطن كأنه قاصر و عبيط و هما بقى العاقلين اللي عارفين مصلحته أكتر منه مع إن المفروض إن شغلتهم تكون خدمته مش السيطرة عليه ...مابحبش المؤسسات الدينية سواء مسلمة أو مسيحية يمكن عشان باشوف شيخ راكب مرسيدس و جانبه قسيس حاطط صليب دهب قد كدة و قاعدين يتكلموا عن التواضع ...طيب ما تتواضعوا انتم الأول ...و الدعاة اللي بيشتروا بدلهم و لبسهم من فرنسا و يقعدوا يأنبوا في الناس ليه ما فيش إكتفاء ذاتي ...إزدواجية مميتة



السياسة

ليا صحاب كتير من كل الإتجاهات السياسية ماعدا بتوع الحزن الوثني الإنفلاتي عشان بيجيبولي طفح جلدي هما و بتوع الإخوان المتطرفين عشان الصداع النصفي ...

حاجة غريبة بتحصل اليومين دول تلاقي ناس تقول لك بلاش جمال و خد أيمن و ناس تقول لك بلاها أيمن و خد جمال كأنك في صيدلية مش لاقي دوا و الصيدلي عايز يديك بديل ...و أهو البديل قفل عشان ترتاحوا ..

أنا شايف إن الإتنين ما ينفعوش و ده مش تقليل من قدرهم ده رأي ..

مش شايف اني لازم اشتم أيمن نور قبل الأكل و بعده عشان الناس تنبسط مني أو اني أتحزم و أرقص لما تيجي سيرة الوريث عشان الناس التانية تنشكح برضه ..أنا باقول اللي في ضميري ...احنا محتاجين نظام جديد قبل ما نحتاج رئيس جديد ...

مش عارف يعني إيه ناشط ليبرالي ...هو فيه حد ناشط ليبرالي و حد تاني خامل ليبرالي ...و بيبقى كدة ازاي ؟ بينام يصحي يلاقي نفسه كدة و لا بتجيله أعراض معينة ؟

بكرة نسمع إن واحد سخن و راح المستشفي عشان يكشفوا عليه ...يطلع ليهم الدكتور و يقول لهم الواد حالته صعبة و لازم نستأصل غدة الليبرالية عشان بتفرز كتير ....و يا عيني الواد يبقي خامل ليبرالي ...لا حول الله يا رب ...



إسرائيل

عشان الوضوح برضه أنا بكره إسرائيل زي ما كنت بكره جنوب أفريقية زمان و ضد التطبيع و ممكن أكون مع معاهدة السلام بس مع تعديل الشروط ...مع الكفاح الفلسطيني لتحرير أرضه بس مش مع فتح و لا مع حماس ...أنا مع الشعب الغلبان و بس ....ما بحبش أحباء إسرائيل و لا اللي عمالين يروجوا ليها باحس انهم بيستخفوا بعقلي و بدم أهلي

مش مصنف نفسي سياسياً و موضوع إن الناس تصنفني مابيشغلش بالي و لا يهمني أصلاً ...

كفاية كدة النهاردة و نكمل في وقت تاني ....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق