الاثنين، 26 أبريل، 2010

الرضاعة أدب مش هز كتاف


صدر قرار المحكمة الإدارية بعودة الاستاذ الشيخ إلى عمله بعد إن كان ابعد عن منصبه مع احتفاظه بالمعاش بعد فتواه الشهيرة بإرضاع الكبير ....و بما اني بارد فأنا حاعلق على الكلام اللي استندت عليه المحكمة إن الأستاذ الدكتور الشيخ يمتلك من العلم ما يؤهله للفتوى و إن غلطته إنه ماخدش إذن رؤسائه قبل مايفتي و إنه خرج بالكلام ده على العامة ......و بصراحة الكلام ده تاريخي و بيبين إن الفتاوي بتصدر بعد إستئذان الرؤساء و بعدين إنه خرج بالكلام ده على العامة .....و العامة دول بقى الشعب أنا و حضراتكم اللي هم شايفين اننا عيب نعرف الكلام ده ....طيب لما هو عيب اتقال ليه من الأول ؟ و لو هو صح طلعتوه من شغله ليه ؟.....و بعدين إيه حكاية العامة دي هم العامة دول مش صحاب البلد و لازم يعرفوا و لا يفضلوا جهلة على عماهم؟و الأغرب إن السيد الشيخ المبجل ماقلش إنه تراجع عن موضوع الرضاعة ده أو قال إنه غلطان ...يمكن رجع عشان يعلم ناس تانية الرضاعة على اصولها............و ده لأن الرضاعة هو المشروع اللي هياخد إهتمام حكومتنا الحلزونية في الفترة القادمة .....و هايكون إسمه مشروع الرضاعة القومي و تسرب أيضاً إن تعميم المشروع سيستغرق خمس سنوات .....و سيكون تحت اشرف المجلس الأعلى للرضاعة تحت التأسيس..... و ستتضمن توعية العامة اللي هو احنا بفوائد الرضاعة و هايتم إذاعة إعلانات تقول يا اللي إتحرمتم من الترضيع الفرصة لسة قدامكم....بدون ماتدفعوا و لا مليم حكومتنا ناوية ترضعكم......و لما حد يموت هانسمع وحدوه الرضاعة علينا حق ....و المشروع ده هايوفر ٢ مليون لتر لبن طازج كل عام و هاتزيد بعد كده لأن فيه كلام عن إستيراد ستات من هولندا .......و بيقولوا إن واحد دخل على مراته في البيت لقي واحد نايم في سريره ....قال لها إيه ده يا ولية ؟ فردت عليه و الله يا أبو محمد ده دوخني لحد ما رضع و نام......




و فيه رجل أعمال كبير في الحزب ناوي يعمل شركة كبيرة تحتكر نشاط الرضاعة في البلد ....و يمكن يعمل علب كانز مع الشاليمو على رأي عم فتحي .....و هايكتبوا عليها شعار ارضع براحتك .......



و المرور هايعمل يفط في الشوارع مكتوب عليها إحترس هديء السرعة أمامك صدر صناعي .......



و بعد كام سنة من دلوقتي لو مروح بيتكم باليل و لقيت واحد وواحدة في الأسانسير .....ماتسألش هم بيعملوا إيه ....لأنه ممكن يقول لك ....جرى إيه يا كابتن الرضاعة أدب مش هز كتاف .......



و بعد عشر سنين هانلاقي نص البلد بترضع من النص التاني ....و ها نتحول لشعب من الأطفال الرضع و هانحتاج لحد يغير لنا البامبرز ......و يحط لنا كريم عشان التسلخات الفكرية اللي جت لنا ........



اه يا مرارتي ......اه

هناك تعليقان (2):

  1. فعلا يا مرارتى يا دكتور
    رجعنا لعصر المماليك تانى بقينا أحنا عامة الشعب وهم أسيادنا
    ليه ما يكونش المفتى الفاضل صاحب العلم الوافر مطلع الفتوى دى لهداف شخصية!!!!!

    ردحذف
  2. شكله نفسه يرضع و مش عارف هههههه

    ردحذف