الأربعاء، 7 أبريل، 2010

حلم


حلم




يقول فرويد إن الأحلام هي المعبرة عن مكنونات الإنسان ...و يقول الشيوخ إن الرؤيا من الله و الحلم من الشيطان ....ليس بهذه الدرجة من الصلاح حتى تأتيه رؤيا من الله ....و ليس بهذه الدرجة من الفساد حتى يأتيه حلم من الشيطان

-----------------------------------------------------------------------------------



في يوم من الإيام في إحدى مدن الشمال ...طرق نومه حلم ...إن شئت غريب أو حتى عجيب ....

رأى نفسه بداخل سرداب ...قد يكون سرداب إحدى المقابر الفرعونية القديمة ...لكنها لا تحتوي على أية نقوش....منهك القوي ...يجاهد محاولاً النهوض ...سعل ...فمه مليء بالرمل ...عندما كان يتقيء الرمال من فمه ...شاهد أربعة رجال بدون وجوه قادمين نحوه ...يحملون محفة ....مثبت عليها عرش ذو فرش أحمر قاني اللون... يجلس عليه طفل ...نظر إلى وجه الطفل وجده ...أبله ...يضحك ضحكته الخافتة البلهاء ...

دلفوا جميعاً إلى غرفة بدون باب ....كانت على يساره...ربما تكون غرفة الدفن الملكية .....

لفظه السرداب ....وجد نفسه في احد الشوارع الفسيحة ....في احد المدن الغريبة ....يسير متسائلاً عن ماحدث ....إصطدم بثلاثة أشخاص ...لا يعرفهم بالطبع ....لكنهم عرفوه....و معهم أخذوه....و رحبوا به على سطح سفينتهم ...

بعد لحظات كانت صورته تتوسطهم على غلاف كتاب ..........

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق